تنويه: آراءُ الكُتَّاب والمؤلّفين ومنقولاتُهم لا تُعبِّر بالضّرورة عن رأي حوزة الهدى للدّراسات الإسلاميّة

عداد الزوار: 3594611
 
مشاركة من: السيد حسن مساوى الأندونيسي

نعم، أريد المشاركة في هذا الموقع والاستفادة منه، الحمد لله الذي جعلنا من المتمسكين بولاية أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام.
اللهم افتح لنا باب من أبواب العلم الذي صدر من المعصومين عليهم الصلاة والسلام أجمعين.

«أرسل مشاركتك»

مواقع تابعة

إصداراتنا المعروضة للبيع

تقويم الشهر


القسم » كشكول عاشورائي
قلنا أن نهضة الإمام الحسين (ع) كانت تستهدف الإصلاح على أكثر من صعيد، ومن هذه الأصعدة هو الإصلاح الثقافي. وإذا اتضح لنا أنَّ الثقافة هي مجموعة الرؤى، والمباني والمعتقدات، والأفكار، والقيم، والسلوكيات.....التفاصيل
عظم الله أجورنا وأجوركم بمصابنا بسيد الشهداء، الحسين بن علي، نجلِ رسول الله (ص)، الذي بذل وضحَّى من أجل أن يبقى الإسلام حياًّ، نابضاً، فاعلاً، وقد تحقَّق ما رجاه أبو عبد الله الحسين، فبقي الإسلام كما.....التفاصيل
كان حديثنا فيما سبق حول ما يرتبط بإحياء موسم عاشوراء، وقد قلنا إن الحديث في محاور، وتحدثنا عن محورين:المحور الأول: قلنا إنَّه يرتبط بالمشاركة الفاعلة في احياء موسم عاشوراء -سواء بالكلمة، أو القصيدة.....التفاصيل
الحسين الشهيد عليه أفضل الصلاة والسلام واحدٌ من شعائر الله، أي هو مَعْلَمٌ من معالم الله. ومعنى أنه مَعْلَم هو أنه الطريق إلى معرفة الله، والطريق الذي إذا سُلِك كان مُوصلاً إلى الله، ومُوصلاً إلى دين.....التفاصيل
وهي مجموعة من الأدعية ألفها الإمام السجاد (ع) ودوّنها في مُدوّنة مستقلة، وقد وصلت إلينا بطرق متعددة ومتكاثرة وفيها ما هو معتبر سنداً مما يوجب الوثوق بصدورها عن مولانا الإمام السجاد (ع)، وكل طرقها.....التفاصيل
فمن الجناية على قضية عاشوراء، ومن الجناية على أجيال هذه الأمة أن تبقى مسألة التعاطي مع الذكرى وأن تبقى أساليب الإحياء لعاشوراء مأسورة لأنماط من الصيغ والممارسات التي لا تعبّر عن الوعي والأصالة، ممّا.....التفاصيل
إنه يمثل حالة شعبية شاملة لكل الأطياف والألوان، ولاتخضع في مؤداها وأهدافها إلى توجه سياسي ظرفي، وهي منشدَّة إلى الهدف السياسي العام الكلي الذي كانت من أجله ثورة الإمام الحسين عليه السلام بما هو واحد.....التفاصيل
ذكرنا في حديث سابق الأصناف التي تورطت في الوقوف ضد الإمام الحسين (عليه السلام)، وشاركت في جريمة كربلاء، ولم نستوعب الحديث عن هذه الأصناف...التفاصيل
هذا النمط من الناس لم يقفوا مع يزيد لكنهم خذلوا الإمام الحسين (عليه السلام)، ولهذا كان موقفهم في صالح الخيار الثاني خيار الوقوف ضد الإمام الحسين (عليه السلام)...التفاصيل
نتابع الحديث حول ((الفئات)) التي شكّلت ((الموقف المضاد)) لثورة الإمام الحسين (عليه السلام)، تناولنا عدة فئات في أحاديثنا السابقة، في حديثنا هذه الليلة نتناول ((الفئة الخامسة)) وهي فئة ((الهمج الرعاع))..التفاصيل

عدد المواضيع في هذا القسم: [56]


 
أشْهَدُ أنَّكُمْ كَلِمةُ التَّقْوى ، وَبابُ الهُدى ، وَالْعُرْوَةُ الوُثْقى، وَالحُجَّةُ عَلى مَنْ يَبقى ، وَمَن تَحْتَ الثَّرى ، أشْهَدُ أنَّ ذلكَ لَكُمْ سابِقٌ فيما مَضىُ ، وَذلِكَ لكم فاتِحٌ فيما بَقي، أَشْهَدُ أنَّ أرْواحَكُمْ وَطِينَتَكُمْ طِينَةً طَيِّبَةً ، طابَتْ وَطَهُرَتْ هي بَعضُها مِنْ بعْضٍ مَنّاً مِنَ اللهِ وَمِنْ رَحْمَتِهِ.

الإمام الصادق (ع)
 
-محرمٌ هو الشهر الذي انتفضت فيه العدالة لمواجهة الظلم، وقام فيه الحقُّ لمواجهة الباطل، فأثبت أن الحقَّ منتصرٌ على الباطل على مرِّ التاريخ.
-دمُّ سيدِ الشهداء هو الذي حرَّك دماء الشعوب الإسلاميَّة بأسرها.

الإمام الخميني (قدس سره)